مع بداية أزمة وباء كورونا، أصبحت الحاجة إلى مولدات الأكسجين ذات أهمية متزايدة لوزارة الصحة والمراكز الطبية. وبناءًا على ذلك، أعلنت مجموعة مپنا عن استعدادها لإنتاج هذه الأجهزة وفي وقت قصير قدمت أول نموذج اختبار لجهاز توليد الأكسجين، وحالياً تشغيل 20 جهازًا سعة 600 لتر على جدول الأعمال. تم تركيب العينة الأولى من مولد الأكسجين مپنا (Mapna) في مستشفى أمير أعلم في طهران وهو قيد التشغيل.

يقوم الجهاز بتجميع الهواء المحيط والذي يحتوي في الظروف العادية على 78٪ نيتروجين و 21٪ أكسجين و 1٪ غازات خاملة أخرى، وخلال عملية PSA المتقدمة، يتم فصل الأكسجين من الهواء المحيط ويخزنه بشكل مضغوط. في هذه الطريقة، من خلال تمرير الهواء المضغوط عبر حبيبات الزيوليت الاصطناعية، يتم حجز غاز النيتروجين في أعمدة الزيوليت ويتم الحصول على غاز غني بالأكسجين. يمكن لهذا الأكسجين النقي، المتوفر بنقاوة تتراوح بين 95 و 98٪، أن يحسن عملية تنفس الشخص ويوصل الأكسجين بشكل أفضل إلى الأعضاء الحيوية. وفقًا لاحتياجات المريض يمكن استخدام أنواع مختلفة من مولدات الأكسجين التي يتم تصنيعها وتقديمها بأحجام مختلفة ويمكن استخدامها في أماكن مناسبة وفقًا لحجمها.

پست های مرتبط