حول مجموعة مپنا

مجموعة مپنا (Mapna Group) عبارة عن مجموعة مؤسسات صناعية تشتمل على شركة مجموعة مپنا باعتبارها الشركة الأم، إلى جانب العديد من الفروع والشركات المتخصصة التابعة والمرتبطة بها والتي تعمل في مجال الهندسة والبناء وتطوير محطات الطاقة الحرارية ومحطات الطاقة المتجددة ومرافق التوليد المتزامن (المشترك) لإنتاج الكهرباء والحرارة ومنشآت التوليد المتزامن (المشترك) لإنتاج الكهرباء وتحلية المياه، والهندسة، وتنفيذ وتطوير مشاريع النفط والغاز البرية منها والبحرية، هندسة وتشييد مشاريع النقل بالسكك الحديدية، وخدمات التصوير الطبي، وصناعات الكهرباء، وتوفير خدمات التشغيل والصيانة للصناعات المذكورة، فضلاً عن الاستثمار وتمويل المشاريع المذكورة في إطار مختلف الأساليب التعاقدية والاستثمارية.

تقوم مجموعة مپنا بتصنيع مجموعة واسعة من المنتجات الصناعية المتقدمة بما في ذلك توربينات الغاز والبخار، وملحقات التوربينات، وشفرات التوربينات، وتوربينات الرياح، والمراجل التقليدية ومراجل استرداد الحرارة، ومولدات الحرارة والماء، وأنظمة الحماية والتحكم، وقاطرات الركاب والبضائع والتوربو كومبريسور (الشواحن التوربينية) فضلاً عن توفير مجموعة واسعة من خدمات الصيانة ذات المستوى العالمي.

بالإضافة إلى نجاحها في الاستحواذ على على حصة بنسبة 50% لتطوير القدرة الاستيعابية لمحطة توليد الكهرباء في البلاد ومشاركتها الفعالة في تطوير مشاريع النفط والغاز والنقل بالسكك الحديدية والصحة والكهرباء، تمكنت مپنا من المشاركة في الأسواق الدولية من خلال الاعتماد على الجودة والأسعار التنافسية لمنتجاتها وخدماتها.

تأسست مجموعة مپنا، التي تحمل اسم "شركة إدارة مشروع محطة الطاقة الإيرانية" أو "Mapna" حسب الاسم المختصر للشركة، في 12 أغسطس 1993. كان الهدف الرئيسي من إنشاء مپنا في البداية هو التعاقد العام لمشاريع محطات توليد الطاقة، ونتيجة للتطورات تحولت مپنا من مجرد مقاول في تسعينات القرن الماضي إلى مُصنِّع للمعدات المرخصة منذ عقد 2000 حسب التقويم الميلادي وحتى يومنا هذا، لتكون رائداً للتكنولوجيا ومن بين متصدري المراكز الأولى لمالكي التوربينات الغازية في الساحة العالمية.

ترتبط أنشطة مجموعة مپنا ارتباطاً وثيقاً بتلبية الاحتياجات الأساسية للمجتمع الإيراني وقد حاولت هذه المجموعة الصناعية منذ إنشائها أن تكون الذراع الصناعي للبلاد في حل المشكلات والتحديات في المجالات الاستراتيجية والبنية التحتية باعتبارها "مؤسسة لحل المشكلات". بالإضافة إلى محاولاتها لحل التحديات الأساسية التي تواجه البلاد، حاولت مجموعة مپنا في السنوات الأخيرة أن تكون مركزًا لتجمع النخب الصناعية والإدارية، في إدخال مناهج علمية رائدة وتكنولوجيا جديدة إلى البلاد. الذكاء الاصطناعي والبنية التحتية لصناعات الكهرباء وأنظمة النقل خير أمثلة على جهود مجموعة مپنا في هذا المجال.

تسعى مجموعة مپنا جاهدة لمواكبة الاتجاهات العالمية من خلال نقل التكنولوجيا والشراكة مع المؤسسات الصناعية العالمية وتوظيفها وتوطينها لتسريع مسار التنمية وتحويل إيران إلى دولة ذات بنية تحتية متقدمة.

بعد تجاوز إدارة مشاريع محطات توليد الطاقة في صناعة الكهرباء والتوسع في مجالات الأعمال، تم تغيير اسم الشركة رسميًا في سبتمبر 2013 وأصبحت هذه المجموعة تعرف الآن باسم "مجموعة مپنا".

كان الهدف الأولي من تأسيس شركة مپنا في تسعينات القرن الماضي حسب التقويم الميلادي، هو إنشاء مجمع لإدارة مشاريع محطات توليد الطاقة في تلك السنوات. وبناءاً على هذه المهمة، تركز نشاط مپنا في السنوات الأولى على توفير المعدات الأساسية من الشركات العالمية، وهندسة وتصميم، وتنفيذ العمليات التنفيذية لمشاريع إنشاء محطات توليد الطاقة. في السنوات التالية، قامت مپنا أولاً بتوسيع أنشطتها في مجال محطات توليد الطاقة من خلال بناء المعدات غير الأساسية وفي أوائل عقد 2001 حسب التقويم الميلادي، أدت صناعة المعدات الأساسية لمحطات توليد الطاقة، كالتوربينات والمولدات، إلى توسيع وتعميق أنشطتها في مجال محطات توليد الكهرباء. كما انطلقت عملية الاستثمار في بناء محطات توليد الطاقة منذ بداية عقد 2001 الميلادي، مما جعل مپنا في السنوات التالية أكبر مستثمر في مشاريع توليد الطاقة في البلاد.

 

في منتصف عقد 2001 الميلادي، وبالاعتماد على الخبرات المتراكمة للعقد الماضي والاستفادة من إمكاناتها الصناعية والإدارية والمالية، دخلت مجموعة مپنا (Mapna Group) في المجالين الاستراتيجيين للنفط والغاز والنقل بالسكك الحديدية. وتعد صناعة قاطرات ركاب متطورة بالتعاون مع شركات عالمية مرموقة ووجودها كمقاول في مشاريع النفط والغاز من أهم أعمال مپنا وإنجازاتها في هذين المجالين. في نهاية العقد الأول للقرن الـ21 ميلادي، وبهدف تعزيز قدراتها، وضعت مپنا البحث والتطوير في مجال تصميم المعدات والمنتجات على جدول أعمالها؛ قرار تم اتخاذه في أقل من عقد من الزمن ولكنه أثمر عن توطين التوربينات الأصلية MGT-70 (3) وتصنيعها محلياً.

مع دخول عقد 2011 الميلادي، وإضافةً إلى النضج في مجال صناعة محطات توليد الطاقة وتقديم سلسلة كاملة من الخدمات في هذا المجال، بما في ذلك الاستثمار وصناعة المعدات وإنشاء محطات توليد الطاقة وخدمات التشغيل والتصليح، وسّعت مپنا أنشطتها في مجالات السكك الحديدية والنفط والغاز.

في منتصف عقد 2010، كانت مپنا من أوائل الشركات الإيرانية المؤهلة للتنقيب عن النفط وتطوير حقوله، حيث نجحت بتوقيع عقدٍ مع وزارة النفط لتطوير حقول دانان، پارسی (Parsi) وپرنج (Paranj) النفطية.

في مجال السكك الحديدية، وبالإضافة إلى صناعة القاطرات وغيرها من المعدات الأساسية، أصبحت مپنا أكثر نشاطًاً في مجال إنشاء السكك الحديدية وذلك بهدف وضع إيران على خارطة الدول الغنية بموارد الطاقة، وكدولة ذات موقع استراتيجي في التجارة والنقل الدوليين.

تتمثل الإستراتيجية الرئيسية لمجموعة مپنا في تنويع محفظة الأعمال، مما أدى إلى تواجد هذه المؤسسة الصناعية في السنوات الأخيرة وحضورها في مجالات الصحة، وتكنولوجيا المعلومات، والمياه، وصناعات الكهرباء والبتروكيماويات، وغيرها، كل هذه السياسات تهدف إلى تحقيق رؤية مجموعة مپنا بأن تصبح مجموعة صناعية ومرجعية في قطاعي الطاقة والسكك الحديدية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

الإنجازات

سجلت مجموعة مپنا (Mapna Group) العديد من الإنجازات في ما يقرب من ثلاثة عقود من نشاطها. بعض هذه الإنجازات هي كما يلي:
  • تحقيق المركز الأول بين مجموعة شركات المقاولات التي اختارتها منظمة الإدارة الصناعية الإيرانية
  • تحقيق المركز الأول بين مجموعة شركات تصنيع المعدات الصناعية من قبل شركة مپنا لهندسة وصنع التوربينات، المختارة من قبل منظمة الإدارة الصناعية الإيرانية
  • تحقيق المركز الأول في الجائزة الوطنية لإدارة المعرفة عام 2010
  • منح شركة مپنا أعلى جائزة للتميز في الموارد البشرية لعام 2010
  • اختيرت من بين أفضل 100 شركة في الشرق الأوسط من قبل مجلة MEED العالمية المرموقة
  • اختيرت من بين أفضل 10 شركات نفط وغاز في الشرق الأوسط في عام 2020، تم اختيارها من قبل مجلة MEED العالمية
  • تحقيق المركز الثامن من بين 50 شركة فعالة في مجال البورصة عام 2009
  • تم اختيارها من بين أفضل 10 شركات في الجودة في إيران وفقًا لدراسة وإعلان معهد GIC الدولي.
  • الحصول على تمثالين بلوريين لنموذج التميز المؤسسي EFQM من عملية الجائزة الوطنية للإنتاج والتميز المؤسسي من قبل شركات مپنا (الشركة الأم) وتصميم وصناعة توربينات مپنا
  • الحصول على شهادة تقدير والتزام بالتميز المؤسسي EFQM من قبل 5 شركات من مجموعة مپنا
  • حطمت الرقم القياسي الوطني عن مدة التصليح الشامل لوحدة محطة توليد الطاقة في محطة جنوب أصفهان لتوليد الطاقة والتي بلغت مدتها 36 يومًا
  • حاصلة على أفضل علامة تجارية في أول مشروع وطني لتقييم العلامات التجارية الإيرانية
  • تُعد مپنا من بين أكبر 10 مُصنِّعين لمحطات توليد الطاقة في العالم وفقًا لتقييم مجلة Gas Turbine World
  • يبلغ إجمالي وحدات محطات الطاقة المتزامنة قيد الإنشاء وفي مرحلة التفاوض من قبل مجموعة مپنا داخل البلاد إلى أكثر من 60.000 ميغاواط.
  • تقدر إجمالي المشاريع المتزامنة لمجموعة مپنا داخل البلاد إلى إجمالي السعة الإسمية المثبتة لمحطات الطاقة في الدولة: 46.8٪
  • بناء محطات توليد الكهرباء من ريسوت وقرن في عمان، الرميلة، والصدر، والحيدرية في العراق ، و تشرين و جندر في سوريا وإصلاح محطة بلاوان لتوليد الطاقة في أندونيسيا
  • المشاركة في المناقصات الدولية في سوريا والعراق ولبنان والجزائر وماليزيا وعمان وباكستان
  • إبرام أكثر من 20 عقدًا لنقل المعرفة الفنية والتصميم والهندسة ومعدات البناء وإدارة المشاريع مع شركات عالمية رائدة في صناعة الطاقة، النفط والغاز، والنقل بالسكك الحديدية
  • مثل: سيمنز، كرونه (Krone)، شركة فورلندر الألمانية، ABB السويسرية،Doosan الكوريّة الجنوبية،Macchi الإيطالية، Don Caster البريطانية، Elbar الهولندية، Zorya و Sumi Frunze من أوكرانيا، وجومونت وفوله من فرنسا، وشركةPower Turbine الروسية، و SEC الصينية.

  • الحصول على تمثال سيمين لنموذج التميز المؤسسي EFQM من الجائزة الوطنية للإنتاجية والتميز المؤسسي من قبل شركة مپنا لهندسة وصناعة المراجل في عامي 2015 و 2018
  • - اختيرت من بين أفضل خمس شركات في العالم من حيث تكنولوجيا المراجل HRSG من قبل مجلة (McCoy) العالمية المرموقة بواسطة شركة مپنا لهندسة وصناعة المراجل في عام 2018.
  •  

مكانة مپنا

  • أول وأكبر مقاول عام لمحطات توليد الطاقة في الشرق الأوسط وغرب آسيا
  • أول وأكبر مُصنّع لجميع معدات محطات الطاقة الرئيسية في إيران
  • أول وأكبر مستثمر إيراني في مشاريع محطات توليد الطاقة الخاصة في البلاد
  • المقاول العام لمشاريع المنبع والمصب في صناعة النفط والغاز
  • مُصنّع للقاطرات والعربات ومنفذ للعديد من مشاريع النقل بالسكك الحديدية في البلاد
جایگاه مپنا

المجالات الرئيسية لأعمال مپنا (Mapna)

صناعة الطاقة

 

مپنا هي أول وأكبر مقاول عام لمحطات توليد الكهرباء في إيران والشرق الأوسط، وبالاعتماد على قدرة الخبراء الإيرانيين، لعبت دورًا رائدًا في توليد 60 ألف ميغاواط من الكهرباء. تم إنتاج 5 آلاف ميغاواط من هذه الكمية في بلدان أخرى.

بالإضافة إلى قدرتها الإستراتيجية في تنفيذ مشاريع محطات الطاقة على شكل مشاريع تسليم مفتاح (EPC) وإنتاج وتوفير معدات محطات الطاقة، تقدم مپنا مجموعة متنوعة من الخدمات والحلول لتلبية الاحتياجات الرئيسة للعملاء. تشمل خدمات مپنا في قطاع الكهرباء مجموعة متنوعة من خدمات التشغيل والتصليح والصيانة وتوفير قطع الغيار والتدريب المتخصص.

 

حلول مپنا هي مجموعة توليفات مثالية من المنتجات والخدمات التي تم تصميمها وتنفيذها كـ"حِزَم جاهزة" لتغطية المشكلات والاحتياجات المهنية للعملاء. من بين هذه الحلول تحويل محطات توليد الطاقة التي تعمل بالغاز إلى دورة مشتركة، ومشروع محطة مپنا "نيام" المعيارية للطاقة، ومشاريع الطاقة النظيفة ومشاريع التوليد الموزع (المتقطع) والتوليد المتزامن (المشترك)، والتي تم تطويرها وتنفيذها من قبل خبراء إيرانيين بناءًا على المعرفة بالتقنية والتكنولوجيا الحديثة.

 

 

  • صناعة النفط والغاز والبتروكيماويات

إن تجارب مجموعة مپنا (Mapna Group) اللافتة في مجال مشاريع محطات توليد الطاقة وتنفيذ مشاريع وطنية ضخمة وناجحة على مستوى البلاد، ضاعف من عزم وتصميم شركة مپنا على استخدام قدراتها العالية في صناعات النفط والغاز والبتروكيماويات. ساعدت القدرات التقنية واستخدام أنظمة الإدارة الجديدة مجموعة مپنا على اتخاذ خطوة جديدة نحو تطوير وتميز صناعة البلاد من خلال المشاركة في صناعة النفط والغاز.

بعد تركيز إدارة مپنا على تطوير أنشطة الشركة في مجال النفط والغاز واكتساب حصة كبيرة من السوق المحلي لهذه الصناعة في البلاد، أصبح قطاع النفط والغاز الآن أحد المجالات المهمة للأعمال في مپنا.

النقل بالسكك الحديدية

تم تأسيس قسم النقل بالسكك الحديدية في مپنا مع الشركات الست التابعة لها، وهي شركة مپنا لهندسة وصناعة القاطرات، وشركة مپنا لإصلاح وتطوير السكك الحديدية، وشركة مپنا لبناء وتطوير السكك الحديدية، وشركة مپنا لتكنولوجيا السكك الحديدية، وشركة مپنا لتطوير أسطول السكك الحديدية، وشركة مپنا للنقل متعدد الوسائط وذلك بهدف تطوير صناعة السكك الحديدية في إيران وتصدير المعدات والخدمات الهندسية إلى البلدان المجاورة والأسواق الإقليمية.

بهدف تطوير البنية التحتية وتوطين صناعة السكك الحديدية في إيران، دخلت مجموعة مپنا (Mapna Group) مجال النقل بالسكك الحديدية عبر استثمارات كبيرة، وفي عام 2008 بدأ بناء مصنع مپنا لهندسة وصناعة القاطرات بهدف الاستقلال في تصميم وهندسة وإنتاج قاطرات الشحن والبضائع، وقاطرت المسافرين، وقاطرات المناورة.

مباشرة بعد إطلاق خط إنتاج قاطرات الركاب بموجب رخصة سيمنز خلال عامي 2010 و 2011، تم تقديم اقتراح لبناء قاطرات الركاب والشحن والمناورة من قبل الفريق الهندسي للشركة مع عدد من كبار المديرين، وكان اكتساب المعرفة الهندسية لهذه القاطرات من قبل فريق الخبراء المحلي والتي كانت إحدى أولويات مجموعة مپنا في عامي 2012 إلى 2013، عندما تم إنتاج ستة قاطرات نفقية وتشغيلها من قبل الشركة وذلك خلال 18 شهرًا.

نظراً للأداء الجيد لهذه المجموعة في مجال محطات توليد الكهرباء وخلق بيئة مناسبة لاستقلالية البلاد في مجال الطاقة، قررت مجموعة مپنا أخيرًا الدخول مجال صناعة السكك الحديدية بعد المفاوضات بين مجموعة مپنا وكل من سكة حديد الجمهورية الإسلامية والمجلس الاقتصادي، ومع بداية مشروع إنشاء قاطرة سفير في شركة مپنا لهندسة وصناعة القاطرات (MLC)، وسعت أنشطتها في مجال النقل بالسكك الحديدية. في هذا المشروع، قامت شركة سيمنز الألمانية بتوفير التدريبات اللازمة في مجالات عمليات تصميم وربط وتركيب وتسيير وتشغيل القاطرات إلى المتخصصين الإيرانيين، وفي المقابل كانت مجموعة مپنا مسؤولة عن بناء وإنشاء مساحة مناسبة لإنتاج هذه القاطرات.

بعد فترة، أصبحت مجموعة مپنا نشطة أيضاً في مجال القطار الحضري. ويعود تواجد هذه المجموعة في مشاريع المترو إلى عام 2008. كما تعود المشاركة في مناقصة مترو مشهد ومناقصة قم المونوريل (القطار المعلق) إلى عام 2009. تم اعتبار الخصائص الهندسية والإدارية والتمويلية لمجموعة مپنا (Mapna Group) ميزة أدت إلى تطور هذه المجموعة في مجال السكك الحديدية ودخولها في مناقصات مترو طهران وأخيراً توقيع عقد خط 6 مترو طهران في عام 2016.

 

في الوقت الحاضر، تتمثل رؤية مجموعة مپنا (Mapna Group) في مجال السكك الحديدية في تطوير السوق المحلية واستخدام قوى الخبراء المحليين لتصميم وتصنيع معدات السكك الحديدية. وتزامناً مع نمو صناعة النقل بالسكك الحديدية في البلاد، تخطط المجموعة لدخول الأسواق الخارجية.

 

 

الاستثمار

في عالم اليوم، تعد المنافسة الشديدة على مستويات أعلى من التنمية والتقدم جزءًا لا يتجزأ من البرامج الاقتصادية والاجتماعية. تتحقق التنمية الاقتصادية من خلال تحديد المشاريع في مختلف القطاعات مثل الطاقة، والنقل، وما إلى ذلك، لذلك أثيرت قضية التمويل والاستثمار الهامة.

مع توسع أنشطة مجموعة مپنا وضرورة استقطاب رؤوس الأموال في المشاريع، تمت مراجعة الهيكل التنظيمي، وفي بنية الهيكل الجديد تم إدخال قسم المشاريع الاستثمارية (Investment Projects Division) كأحد المحاور الجديدة والمهمة في الأنشطة الاستراتيجية لشركة مپنا. من خلال انتشارها الواسع ووصولها إلى أسواق رأس المال المحلية والأجنبية، أصبح لدى مجموعة مپنا القدرة على الاستثمار المباشر بشكل فردي أو بمشاركة المستثمرين المحليين والأجانب في مشاريع محطات توليد الطاقة، والمشاريع الصناعية الأخرى في مجالات النفط والغاز والنقل بالسكك الحديدية من خلال طرق البناء والتشغيل والنقل والتمليك والاستثمار.

 

صناعة الكهرباء

النقل الكهربائي، هو نوع من النقل النظيف والصديق للبيئة، كما أن له العديد من الفوائد لعامة الناس وكذلك للبيئة. تخطط العديد من البلدان حول العالم لإنتاج سيارات كهربائية بالكامل بهدف مكافحة تلوث الهواء، والحد من انبعاث الملوثات والغازات المسببة للاحتباس الحراري، وزيادة حماية البيئة.

وفقًا لدراسات في الاتحاد الأوروبي، فإن استخدام سيارة كهربائية وهجينة توفر حوالي ضعفين إلى ثلاثة أضعاف استهلاك الطاقة من "الألف إلى الياء"، وذلك اعتماداً على كيفية توفير الطاقة والوقود الأساسي، لذلك، إذا تغيرت الطاقة المستخدمة في نظام النقل الحضري ومع تطور السيارات والدراجات النارية والقاطرات الكهربائية في البلاد، فبالإضافة إلى تقليل الملوثات وعبء التكاليف المدعومة، سيتم توفير صادرات الوقود وزيادة فرص العمل ورفع قيمة العملة في البلاد.

في السنوات الأخيرة، وتماشياً مع التطورات العالمية، اتخذت مجموعة مپنا خطوات جادة لتوفير البنية التحتية اللازمة لتطوير النقل الكهربائي، ووضعت كهربة السيارات على جدول أعمالها لتحسين المناخ في الكبرى.

 

الصحة والسلامة

اليوم، تخضع الصحة الجسدية والعقلية للمجتمعات لسيطرة الصحة والاستثمار فيها هو أحد المسؤوليات الاجتماعية للشركات الصناعية الرائدة. بدأت مجموعة مپنا (Mapna Group) نشاطها في هذا المجال عام 2015 وأسست شركة مپنا للتطوير الصحي بمشاركة وزارة الصحة. تقوم الشركة بتصميم وتصنيع المعدات الطبية مثل الأشعة المقطعية (scan CT)، التصوير بالرنين المغناطيسي، تصوير الأوعية الدموية، وغيرها.

في بداية عملها في مجال الصحة، بدأت مجموعة مپنا باكتساب المعرفة وتحليل التقنيات والتكنولوجيا الحديثة في العالم. اكتسبت مپنا الخبرة اللازمة لتوطين المعدات المتطورة وجعلت تصميم وتصنيع المعدات الطبية في البلاد هدفها الرئيسي.

يتعاون قسم الصحة في مپنا مع 30 جامعة للعلوم الطبية في البلاد، بما في ذلك جامعة العلوم الطبية في إيران، جامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية، جامعة مشهد للعلوم الطبية، وجامعة شيراز للعلوم الطبية في تجهيز 182 مستشفى تابعة لهذه الجامعات. حتى الآن، تم تجهيز 34 من هذه المستشفيات بأجهزة التصوير من قبل مجموعة مپنا، وسيتم تجهيز بقية المستشفيات بالأجهزة  العصرية والحديثة حسب المقاييس العالمية خلال برنامج مدته خمس سنوات بالتعاون مع وزارة الصحة.